تسجيل الدخول


العودة   منتديات الكعبة الإسلامية > القسم الشرعى > منتدى الحديث وعلومه

منتدى الحديث وعلومه علم مصطلح الحديث ،الأحاديث الصحيحة والضعيفة ،الفوائد الحديثية ،علم الجرح والتعديل ،علم العلل

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 02-26-2011, 07:50 AM   #1
أبو عادل
عضو متألق ومشرح للأشراف على الأقسام الإسلامية
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
الدولة: المملكة المغربية
المشاركات: 2,953
معدل تقييم المستوى: 12
أبو عادل is on a distinguished road
شرح حديث لو لم تذنبوا لذهب الله بكم ولجاء بقوم غيركم يذنبون فيستغفرون




(( والذي نفسي بيده لو لم تذنبوا لذهب الله بكم ولجاء بقوم غيركم يذنبون فيستغفرون الله فيغفر لهم ))
قد فهم بعض الناس هذا الحديث أناس فهما خاطئاً قادهم إلى الولوغ في الذنوب والمعاصي والاستمرار عليها
حتى قد يموت العبد وهو مستمر عليها دون توبة بحجة أن النبي قال ذلك ـ حسب فهمه القاصر لهذا الحديث النبوي الشريف .
وللمعلومية : هذا الحديث ورد في صحيح مسلم الجزء الرابع. >> 49 - كتاب التوبة >> 2 - باب سقوط الذنوب بالاستغفاروالتوبة ،
وورد في سنن الترمذي المجلد الرابع >> أبواب صفة الجنة، عن رسول اللّه صلى اللّه عليه وسلم >> 2- باب ما جاء في صفة الجنة ونعيمها

عُرض سؤال على سماحة الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله ـ حول الحديث ،
إذ يقول السائل :
قال الرسول صلى الله عليه وسلم:
(( والذي نفسي بيده لو لم تذنبوا لذهب الله بكم ولجاء بقوم غيركم يذنبون فيستغفرون الله فيغفر لهم ))
اشرحوا لنا هذا الحديث جزاكم الله خيراً؟؟

فأجاب ـ رحمه الله ـ بقوله :
معنى الحديث أن الله سبحانه وتعالى قضى في سابق علمه أنه لا بد من وقوع الذنوب،
حتى تظهر آثار مغفرته ورحمته سبحانه، واسمه التواب الغفور والعفو؛
لأنه جل وعلا لو لم يكن هناك ذنوب لم يكن لمعنى العفو الغفور والتواب معنى،
فهو سبحانه وتعالى سبق في قضائه وعلمه أن الجن والإنس يذنبون
فيتوب الله على من تاب، ويغفر الله لمن شاء، ويعفو عمن شاء سبحانه وتعالى،
وليس معناها الترخيص للذنوب، لا، الله نهى عنها وحرمها، لكن سبق في علمه أنها توجد،
وأنه سبحانه يعفو عمن يشاء ويغفر لمن يشاء إذا تاب إليه،
هذا فيه دلالة على أن هذا لا بد منه، فلا يقنط المؤمن، لا يقنط ولا ييأس
ويعلم أن الله كتب ذلك عليه فليتب إلى الله ولا ييأس ولا يقنط وليبادر بالتوبة والله يتوب على التائبين،
فليس القدر حجة، ولكن عليك ألا تقنط، وألا تيأس، وأن تتوب إلى الله سبحانه وتعالى؛
لأن هذا شيء قضاه الله عليك وعلى غيرك، فلا تيأس ولا تقنط وبادر بالتوبة والله يتوب على التائبين سبحانه وتعالى،
فقد سبق في علمه أنها تقع الذنوب من الجن والإنس، وأنه يتوب على من تاب، ويعفو عمن رجع إليه،
ويعفو عمن يشاء ممن أصر سبحانه وتعالى، فضلاً منه وإحساناً حتى تظهر آثار أسمائه الحسنى التواب، الرحيم، العفو، الغفور.

** وسئل ـ رحمه الله ـ عن الحديث بسؤال آخر جاء فيه :
ما صحة هذا الحديث – يقول السائل يا سماحة الشيخ - الذي ما معناه:
(إذا لم تخطئوا أو تذنبوا ليأتين الله بقوم يخطئون فيتوبون)
وما تفسير ذلك, وماذا يستفاد من هذا الحديث؟
فأجاب ـ رحمه الله ـ :
ثبت عن النبي - صلى الله عليه وسلم - أنه قال: (لو لم تذنبون لذهب الله بكم وجاء بقوم يذنبون فيستغفرون فيغفر لهم)
هذا من رحمة وجود الله أنه - جل وعلا - قدر على عباد وجود الخطايا ، ثم يتوب عليهم سبحانه إذا تابوا إليه،
فلا ينبغي للعبد أن يقنط. معناه لا تقنط، ولا تيأس، بل بادر بالتوبة ؛
كما قال تعالى( قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لَا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا )) [(53) سورة الزمر]
يعني للتائبين. فهو قدر الذنوب ، وقدر المغفرة - سبحانه وتعالى-،
فلا ينبغي للعبد أن ييأس بل ينبغي له البدار بالتوبة والاستغفار ، وحسن الظن بالله ،
ولو فعل ما فعل من الذنوب، لكن عليه أن يجتهد في المحافظة ، والحذر ، والله يتوب على من تاب0

من موقع الشيخ عبد العزيز بن باز رحمه الله

......................................

(والذي نفسي بيده ! لو لم تذنبوا لذهب الله بكم ، ولجاء بقوم يذنبون ، فيستغفرون الله ، فيغفر لهم .)(1)

الحديث معناه ظاهر أن الله سبحانه وتعالى يحب من عباده أن يستغفروه وأن يغفر لهم؛
ليظهر بذلك فضله سبحانه وتعالى وآثار صفته الغفار والغفور،
وهذا كما في قوله تعالى‏:‏
‏{‏قُلْ يَا عِبَادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلَى أَنفُسِهِمْ لا تَقْنَطُوا مِن رَّحْمَةِ اللَّهِ إِنَّ اللَّهَ يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَمِيعًا
إِنَّهُ هُوَ الْغَفُورُ الرَّحِيمُ*وَأَنِيبُوا إِلَى رَبِّكُمْ وَأَسْلِمُوا لَهُ‏}‏ ‏[‏سورة الزمر‏:‏ الآيتين 53، 54‏]‏،

والحديث يدل على مسألتين عظيمتين‏:

المسألة الأولى‏:‏
أن الله سبحانه وتعالى عفو يحب العفو، غفور يحب المغفرة‏.‏

والمسألة الثانية‏:‏
فيه بشارة للتائبين بقبول توبتهم ومغفرة ذنوبهم، وألا يقنطوا من رحمة الله ويبقوا على معاصيهم ويصروا عليها،
بل عليهم أن يتوبوا ويستغفروا الله سبحانه وتعالى؛ لأن الله فتح لهم باب الاستغفار وباب التوبة.

ثم في الحديث أيضًا: كسر العجب من الإنسان، وأن الإنسان لا يعجب بنفسه وبعمله؛
لأنه محل للخطأ ومحل للزلل ومحل للنقص، فعليه أن يبادر بالتوبة والاستغفار من تقصيره ومن خطئه ومن زَلَاته،
ولا يظن أنه استكمل العبادة أو أنه ليس بحاجة إلى الاستغفار، فهذا فيه الحث على الاستغفار،
وأن الله سبحانه وتعالى يحب من عباده أن يستغفروه ويتوبوا إليه،
وفي الحديث: (‏كل بني آدم خطاء، وخير الخطائين التوابون) ‏ [‏رواه الإمام أحمد في ‏"‏مسنده‏"‏ ‏ من حديث أنس بن مالك رضي الله عنه‏]‏،
وليس معناه أن الله يحب من عباده أن يذنبوا أو يحب المعاصي،
فالله سبحانه وتعالى لا يحب الكفر ولا يرضاه ولا يحب المعاصي،
ولكنه يحب من عباده إذا أذنبوا وعصوا أن يتوبوا إليه سبحانه وتعالى وأن يستغفروه.

للشيخ: صالح بن فوزان الفوزان ـ حفظه الله ـ .

__________________
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم
بارك الله فيكم ونفعكم بكم، ووفقني وإياكم لما يحب ويرضى.
أبو عادل غير متواجد حالياً  
قديم 02-26-2011, 07:51 AM   #2
mhoso
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
المشاركات: 472
معدل تقييم المستوى: 10
mhoso is on a distinguished road
افتراضي

كل الشكر والتقدير لك على الموضوع الرائع .. ...
وجزاك الله عنا كل الخير
.. ثق أننا بانتظار المزيد منك ...
تحياتى ...
mhoso غير متواجد حالياً  
قديم 02-28-2011, 11:54 AM   #3
أبو عادل
عضو متألق ومشرح للأشراف على الأقسام الإسلامية
 
تاريخ التسجيل: Dec 2010
الدولة: المملكة المغربية
المشاركات: 2,953
معدل تقييم المستوى: 12
أبو عادل is on a distinguished road
افتراضي

جزاك الله خير الجزاء أخي الكريم mhoso على مرورك الكريم وأسأل الله أن يتقبل منا ومنك.
__________________
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بسم الله الرحمن الرحيم
بارك الله فيكم ونفعكم بكم، ووفقني وإياكم لما يحب ويرضى.
أبو عادل غير متواجد حالياً  
قديم 12-25-2011, 04:49 PM   #4
NESR
كبير المراقبين
 
تاريخ التسجيل: Nov 2011
المشاركات: 7,556
معدل تقييم المستوى: 0
NESR is on a distinguished road
افتراضي رد: شرح حديث لو لم تذنبوا لذهب الله بكم ولجاء بقوم غيركم يذنبون فيستغفرون

أسأل الله العظيم .. الرحمن الرحيم .. المنان الكريم .. رب العرش العظيم .. الملك العليم ..
أن يدخلك جنة النعيم .. ويحفظك من الشيطان الرجيم ..
ويعتق رقبتك من عذاب النار الأليم .. ويحفظ بدنك سليم ..
ويهديك صراطه المستقيم .. ويسقيك من عين تسنيم ..
ولا يطعمك من طعام الأثيم .. ولا يذوقك من عذاب الجحيم ..
واشكركم على مواضيعكم المميزة
واسال الله أن يتقبل منا ومنكم صالح الاعمال
لكم منى ارق تحية واحترام
NESR غير متواجد حالياً  
قديم 09-16-2015, 09:44 AM   #5
ابو نضال
عضو متألق
 
تاريخ التسجيل: Sep 2015
المشاركات: 2,979
معدل تقييم المستوى: 8
ابو نضال is on a distinguished road
افتراضي رد: شرح حديث لو لم تذنبوا لذهب الله بكم ولجاء بقوم غيركم يذنبون فيستغفرون



بسم الله الرحمن الرحيم




بارك الله بك على هذا الطرح القيم


لك مني احلى واجمل باقة ورد



وجزاك الله خيرا وغفر لك ولوالديك وللمسلمين جميعا



لا اله الا الله محمد رسول الله



ابو نضال غير متواجد حالياً  
إضافة رد

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ما صحة حديث: ((إن الله خلق آدم على صورته)) أبو عادل منتدى الحديث وعلومه 5 09-16-2015 09:43 AM
ما صحة حديث: ((كل أمر ذي بال لا يبدأ فيه ببسم الله....)) أبو عادل منتدى الحديث وعلومه 4 09-16-2015 09:22 AM
ما صحة حديث أبغض الحلال عند الله الطلاق ؟ ابوصهيب منتدى الحديث وعلومه 4 09-16-2015 07:48 AM
ما صحة حديث أبغض الحلال عند الله الطلاق ؟ عبد الحكيم.. لا تنشرها 2 02-18-2013 01:47 PM
استمع و اعتبر قبل أن تقول يا حسرتا على ما فرطت في جنب الله مسلم التونسي الخطب والدروس والمحاضرات الإسلامية 3 02-25-2011 04:00 PM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة للمسلمين بشرط الإشارة لشبكة الكعبة الإسلامية
جميع الحقوق محفوظة لـ شبكة الكعبة الإسلامية © 2018