تسجيل الدخول


العودة   منتديات الكعبة الإسلامية > القسم الشرعى > قسم فتاوى العلماء

قسم فتاوى العلماء طرح فتاوى العلماء-أى فتوى بدون ذكر المصدر ستحذف

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-26-2013, 07:39 AM   #1
عبد الحكيم..
مراقب الأقسام الشرعية
 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
المشاركات: 1,825
معدل تقييم المستوى: 11
عبد الحكيم.. will become famous soon enough
افتراضي هل الذين يعالجون بالجن أو بالحكمة هم السحرة ؟

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
السؤال:
وهذا يسأل أيضًا يقول شيخنا انتشر لدينا الذين يعالجون بالجن، وهناك من يعالج بالحكمة، السؤال هل هؤلاء المعالجين هم السحرة؟

الجواب:

والله لا يؤمَنوا أن يكونوا كهنة وسحرة وكذابين؛ لأن الجن ما الذي يدريك بقوله أنه صادق، نحن الآن أمامنا بني آدم وما سلمنا من الكذابين منهم الذين نراهم فكيف بالمغيبين عنا، كيف تصدقهم؟! الله المستعان، أنا أقول لكم مرة من المرات في هذا المسجد تحت هذه المنارة داخل المسجد، صرع شخص وجاءوني به جاءني أحد إخوانه وقال هذا به مس، فقرأت عليه فنطق وذهب يتكلم بأشياء نعرفها وأشياء لا نعرفها، فدعوته إلى الإسلام، شددت عليه الخناق حتى كاد ينفجر الأخ الذي أمامي، فأراد أن يخرج من عينه ثم من أنفه إلى أن حصرته في الخنصر من رجله، فصاح صياحًا كأنما - أعوذ بالله - فيل في غابة رج المسجد، ثم قال: أسلمت، فقلت له: تخرج، فقال: ما أقدر، فالشاهد قلت له: أنت تكذب، قال: والله ما أكذب، يحلف، قلت له: والله كذاب، واستمريت في القراءة، فعاد في الصياح أشد من الأول، ثم قلت له: أنت عدو لله، لو كنت مسلمًا ما رضيت الضرر على أخيك، فقال: أنا مسلم، فشددت عليه في القراءة، فقال: لا تحرقني، فقال: كيف عرفت أني لم أسلم، قلت له: الآن أنت أخبرتني بأنك لم تسلم، قال: أنا ما أسلمت، قلت: يعني كاذب، قال: نعم. فإذا كان هذا الآن أمامي، حصل معي أنا، فكيف نصدق هؤلاء الذين يقولون مثل هذا القول مع الجن وأكثرهم لا نعرفهم لا بصلاح ولا بعلم ولا باستقامة، فكثير من هؤلاء معشر الإخوة يكذبون، ولا يؤمَنوا على الناس ولا على دين الله - تبارك وتعالى - وأنت أيها الأخ السائل لا تذهب إلى هؤلاء ، والذي نعلمه من أهل الإسلام وعلماء الإسلام أهل الديانة والأمانة أنهم يعالجون هذا بكتاب الله - تبارك وتعالى - وسنة رسول الله - صلى الله عليه وسلم- ولقد سُحر ومرض أفضل الخلق - عليه الصلاة والسلام- الذي شفاؤه أعظم مطلب لنا وعندنا وأغلى مطلب، ومع ذلك بقي في هذه الحال ليالٍ، حتى أنه ليخيل له - صلى الله عليه وسلم - أنه يأتي الشيء وما يأتيه، فلحقه ما لحقه، حتى جاءت الرقية من الله - تبارك وتعالى - فرقاه جبريل -عليه السلام - فعلى العبد أن يصبر ويحتسب ويعالج بالرقى الشرعية التي وردت في كتاب الله وسنة رسول الله - صلى الله عليه وسلم - والخير كل الخير في كتاب الله - جل وعلا - وسنة رسول الله - صلى الله عليه وسلم


الشيخ: محمد بن هادي المدخلي

__________________
اكسب الحسنات من عضويتك على الفيسبوك اشترك الان بتطبيقنا على الفيسبوك
ادخل على الرابط
من هنا

ثم اختار ابدأ اليوم
ثم الصفحة التاليه اضغط على علامة فيسبوك
وبعدها وافق على الاشتراك
سيقوم التطبيق بنشر أيات من القرأن الكريم بشكل تلقائى على صفحتك بالفيسبوك
وباقة مميزة من الموضوعات الاسلامية من موقع شبكة الكعبة
اشترك الان وابلغ اصدقائك
عبد الحكيم.. غير متواجد حالياً  
إضافة رد

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
كيفية التعامل مع الأخوة الذين يتهانون في أداء الصلاة؟ عبد الحكيم.. قسم فتاوى العلماء 0 05-14-2013 06:36 AM
و الذين هم بربهم لا يشركون للشيخ عبد الرحمن الخالق مسلم التونسي الخطب والدروس والمحاضرات الإسلامية 1 05-10-2012 07:09 PM
قل يا عبادي الذين أسرفوا على أنفسهم مسلم التونسي الخطب والدروس والمحاضرات الإسلامية 1 05-10-2012 07:08 PM
الذين لا يحبهم الله في القرآن الكريم أنور علي القرأن الكريم 2 07-12-2011 10:18 AM
إحدى قوائم الذين نكلوا بالشباب المسلم نصير المظلومين قسم الاخبار 2 03-14-2011 04:11 AM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة للمسلمين بشرط الإشارة لشبكة الكعبة الإسلامية
جميع الحقوق محفوظة لـ شبكة الكعبة الإسلامية © 2018