تسجيل الدخول


العودة   منتديات الكعبة الإسلامية > القسم الشرعى > قسم فتاوى العلماء

قسم فتاوى العلماء طرح فتاوى العلماء-أى فتوى بدون ذكر المصدر ستحذف

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-10-2014, 05:45 AM   #1
عبد الحكيم..
مراقب الأقسام الشرعية
 
تاريخ التسجيل: Jun 2011
المشاركات: 1,825
معدل تقييم المستوى: 11
عبد الحكيم.. will become famous soon enough
افتراضي ما رأيكم في من يقول أن اليهودية والنصرانية أصلها ديانات سماوية؟

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
السؤال:
جزاكم الله خير شيخنا، وهذا السؤال الحادي عشر؛

تقول السائلة من السعودية: لدينا مادةٌ في الجامعة اسمها أصول التربية ذَكَرَ فيها الدكتور هذه العبارة: "الأصول الإعتقادية هي الأديان السماوية اليهودية والنصرانية والإسلام وأصلها وحيٌ من الله غير أنَّ اليهودية والنصرانية دخلهما التحريف" فما رأيكم في هذا - بارك الله فيكم-؟



الجواب:
كَذَبَ هذا الكاتب، وافترى على الله وعلى رُسُلِه وعلى إجماع المسلمين، فليست اليهودية ولا النصرانية ديانات سماوية، وليست هي وحي من الله - أعني اليهودية والنصرانية- فاليهودية: عَلَمٌ على فئةٍ من بني إسرائيل حَرَّفت التوراة الذي جاء به موسى - صلَّى الله عليه وسلَّم –، والنصرانية: عَلَمٌ على فئةٍ أُخرى من بني إسرائيل هم مُحَرِّفة الإنجيل، فموسى وعيسى – عليهما الصلاة والسلام – لم يأتِيَا بغير الإسلام الذي اتفقت عليه النبوات والرسالات بدءً من نوح – صلَّى الله عليه وسلَّم – وختمًا بمحمد – صلَّى الله عليه وسلَّم –، وصلَّى الله وسلَّم على جميع النبيين والمرسلين.

وقد جاء القرآن الكريم وصحيح السُّنة بالدلالة الصريحة على أنَّه لا دينَ إلَّا دين الإسلام؛ قال تعالى: ﴿وَمَا أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ مِن رَّسُولٍ إِلَّا نُوحِي إِلَيْهِ أَنَّهُ لَا إِلَـٰهَ إِلَّا أَنَا فَاعْبُدُونِ﴾، وقال تعالى: ﴿وَلَقَدْ بَعَثْنَا فِي كُلِّ أُمَّةٍ رَّسُولًا أَنِ اعْبُدُوا اللَّـهَ وَاجْتَنِبُوا الطَّاغُوتَ﴾، هذا هو ما اتَّفق عليه النبيون والمرسلون - عليهم الصلاة والسلام- فما جاء نَبِيٌّ ولا رسول إلَّا بالإسلام، وفي الحديث الصحيح: ((إنَّا معاشرَ الأَنْبِيَاء أولادٌ لعلَّات ديننا واحد وأمهاتنا شَتَّى)) أخرجه البخاري.

وفي المسند وغيره عن أنسٍ – رضي الله عنه – أنَّ رسول الله – صلَّى الله عليه وسلَّم – قال: ((يا أُبَيْ إِنَّ الله أَمَرَنِي أَنْ أَقْرَأَ عليك القرآن، قال: وسَمَّاني لَكَ يا رسول الله؟ قال: نعم، قال: وذُكِرْتُ عند رَبِّ العالمين؟ قال: نعم ، فقرأ رسول الله عليه: ﴿لَمْ يَكُنِ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَالْمُشْرِكِينَ..﴾))، وفيه: إنَّ المِلَّة الحنيفية المسلمة لا اليهودية ولا النصرانية ولا المجوسية ولا المشركين، فكيف يَجْرُؤُ هذا على تلقين المسلمين والمسلمات هذا الكَذِب والافتراء بل هو كُفر، من اعتقده كَفَر، من اعتقد أنَّ النصرانية واليهودية ديانات سماوية كَفَر لم يُنْزِلها الله - سبحانه وتعالى –، ما أنزل الله على نَبِيٍّ من الأنبياء - كما سُقْتُ من الأدلة وتركت الكثير - إلَّا الإسلام فقط.

والذي يظهرُ لي أنَّ هذا الكاتب من الإخوان المسلمين؛ والإخوان المسلمون إحدى الجماعات الدَّعَويّة الحديثة التي كُلُّها على ضلال، ومن خلال قاعدتهم الفاجرة الملعونة فتحت الباب على مصراعَيْه أمامَ كُلِّ نِحلةٍ ضالَّة، سواءً مُنتَسِبة إلى الإسلام كالرّافضة والباطنيّة، أو غير مُنتَسِبة إلى الإسلام كاليهوديَّة والنصرانية.

ثمّ هذا الكاتب المفتري الكذَّاب قال: "أصلها وحي من الله" لم تكن دينًا حتى يكون أصلها وحي! وحيُ الله إلى أنبيائه هو الإسلام، وعلى ذلك أجمع المسلمون.

وقد يقول قائل: كيف تصنعون بقوله تعالى: ﴿لِكُلٍّ جَعَلْنَا مِنْكُمْ شِرْعَةً وَمِنْهَاجًا﴾؟

نقول: فَسَّرها الحَبرُ البَحرُ عبد الله بن عبَّاس – رضي الله عنهما – قال: سبيلٌ وسُنَّة، فشريعةُ جميع النبيّين والمرسَلين- عليهم الصلاة والسلام – هو الإسلام لا غيره، لكن لكلِّ نبيٍّ شِرعة خاصَّة به؛ هذا في الفروع، أمَّا الأصل هو التوحيد، الأصل الذي لم يختلف فيه النبيون والمرسلون كما سُقْتُ الآيات وما تَيَسَّر من الأحاديث، هو مُتّفقٌ عليه، لكن هناك شرائع خاصَّة، لكلِّ نَبِي شِرعته، فلا نستطيع أن نقول أنَّ حَجَّ موسى مثل حج محمد، أو حج مثلًا نوحٍ كحجّ محمد، لا نعلم، كذلك في الزَّواج، كلّ نبيّ له شِرعة خاصَّة، فيقولون أنَّ في شريعة يعقوب – صلَّى الله عليه وسلَّم – أنَّه يتزوج الأختين؛ الأخت الكبرى قبل الصغرى، والله أعلم، هكذا سَمِعْنَا.

والمقصود أنَّ هذه الديانات التي هي اليهوديّة والنصرانيّة نسبتُها إلى أنَّها دينٌ مُوحَى به على موسى وعيسى - عليهم الصلاة والسلام- هو كذبٌ وافتراء.

فلا تَغْتَرُّوا أيُّها المسلمون والمسلمات بمثل هذه العبارات المزخرفة. والله أعلم.

الشيخ: عبيد بن عبد الله الجابري
__________________
اكسب الحسنات من عضويتك على الفيسبوك اشترك الان بتطبيقنا على الفيسبوك
ادخل على الرابط
من هنا

ثم اختار ابدأ اليوم
ثم الصفحة التاليه اضغط على علامة فيسبوك
وبعدها وافق على الاشتراك
سيقوم التطبيق بنشر أيات من القرأن الكريم بشكل تلقائى على صفحتك بالفيسبوك
وباقة مميزة من الموضوعات الاسلامية من موقع شبكة الكعبة
اشترك الان وابلغ اصدقائك
عبد الحكيم.. غير متواجد حالياً  
إضافة رد

أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ما رأيكم في زكاة الفطر نقوداً ؟ عبد الحكيم.. قسم فتاوى العلماء 0 08-04-2013 10:00 AM
المؤامرة اليهودية النصرانية على مصر صابر السلفي المنتدى العام 0 07-02-2013 07:23 PM
خيانات الشيعة وأثرها في هزائم الأمة الإسلامية عبد الحكيم.. الكتب بصيغة وورد و pdf 2 06-22-2011 07:58 PM
الحجاب شريعة الله في الإسلام واليهودية والنصرانية كتاب الكتروني رائع أبو عادل الكتب الالكترونية الاسلامية 7 02-07-2011 05:47 PM

Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2020, Jelsoft Enterprises Ltd.
جميع الحقوق محفوظة للمسلمين بشرط الإشارة لشبكة الكعبة الإسلامية
جميع الحقوق محفوظة لـ شبكة الكعبة الإسلامية © 2018